إخلاء سبيل المتهمين بنشر فيديو جثمان نيرة أشرف.. التفاصيل كاملة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قررت نيابة جنوب المنصورة الكلية، بإخلاء سبيل المتهمين الثلاثة في قضية نشر فيديو جثمان نيرة أشرف وذلك بعد دفع الكفالة والغرامة التي أقرتها المحكمة أمس وتحديد جلسة للاستئناف.

واكد محامي المتهمة الأولي الممرضة التي قامت بتصوير الفيديو ان المتهمين الثلاثة انتهوا من دفع الكفالة وهي 20 ألف جنيه لكل متهم والـ 50 ألف الغرامة وصدر قرار بإخلاء سبيلهم جميعا “موكلتي والممرضة والشاب أندرو”.

وكانت المحكمة الاقتصادية بالمنصورة قضت أمس بمعاقبة المتهمين بتصوير وترويج مقطع فيديو جثمان نيرة أشرف بالحبس ٦ أشهر وكفالة ٢٠ ألف جنيه لإيقاف التنفيذ لكل من المتهمة الأولى والثانية والرابع وتغريم كل منهم ٥٠ ألف جنيه وبراءة المتهمة الثالثة.

وقال أحمد زاهر، محامي إحدى الممرضات المتهمات بتصوير وتسريب فيديو جثمان الطالبة نيرة أشرف من داخل مستشفى المنصورة التخصصي، في مرافعته أمام هيئة المحكمة الاقتصادية إن المتهمين كانوا حسني النية، ولم يقصدوا انتهاك حرمة الموتى.

وفجر المحامي مفاجأة خلال مرافعته قائلا إن التحريات والتحقيقات أثبتت أن المتهم الرابع هو من قام بنشر الفيديو، لكنه أيضًا كان حسن النية، لرغبته في دعم المجني عليها نيرة أشرف، خاصة بعد حالة التعاطف التي ظهرت مع المتهم.

وأشار محامي إحدى الممرضات إلي أنه استند في مرافعته على الدفع بحسن نية المتهمين، وانتفاء الركن الأساسي وهو نشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد تفريغ هواتف الممرضات، وثبوت عدم صحة قيامهن بنشر الفيديو.

كما أشار إلى أنه دفع أيضًا بشيوع الاتهام الخاص بالتصوير، وثبوت قيام العديد من الأشخاص والتمريض بتصوير الجثة أثناء دخولها، وليس المتهمات فقط، وذلك لكونها قضية هزت الرأي العام.

وتابع محامي المتهمة الأولى، أنه استند في مرافعته على حسن نية المتهمات، لكنه سوء فهم وتقدير من المتهمة الأولى، بدليل عدم نشرهن الفيديو منذ تصويره وحتى تداوله، بالإضافة إلى ثبوت عدم وجود صلة بين المتهم الرابع والممرضات.

وأضاف في تصريحات خاصة، أن هيئة المحكمة استمعت خلال جلستها، اليوم، لأقوال المتهمين الأربعة، حيث أكدت موكلته المتهمة الأولى، أنها قامت بتصوير الفيديو لحصر المتعلقات الشخصية الخاصة بالمجني عليها، لعدم محاسبتها على ضياع أي شئ منها.

وكانت هيئة المحكمة الاقتصادية بالمنصورة، انتهت من سماع مرافعة دفاع الممرضات والمتهم الرابع المتهمين بتصوير وتسريب فيديو الطالبة نيرة أشرف من داخل المستشفى.

ورفعت هيئة المحكمة الجلسة بعد انتهاء سماع المرافعة، وفي انتظار صدور القرار.

وكان المتهم الرابع في قضية تصوير جثمان نيرة أشرف ادلى باعتراقات تفصيلية عن مشاركة الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال “اندرو.س”، 30 سنة، المتهم الرابع، إنه قام بمشاركة “شير” الفيديو ليس من أجل انتهاك حرمة الموتى ولكن للوم المتعاطفين مع المتهم موضحا أنه من داعمي قضية نيرة أشرف ويطالب بالقصاص من المتهم لردع كل من تسول له نفسه ارتكاب مثل هذه الحرائم.

وكشفت التحريات ان الفيديو على صفحة المتهم الرابع وصلت مشاهداته إلى أكثر من 20 ألف مشاهدة.

ويحاكم في الواقعة 3 ممرضات، هن "منى ا." و"منى ع."، و"أنوار م.”، وشاب يدعى"أندرو س." وهو أول شخص نشر مقطع الفيديو بعد تسريبه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق