الأمم المتحدة تعلن موافقة أطراف اليمن على تمديد الهدنة شهرين - بلدنا اليوم

بلدنا اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تاريخ النشر الثلاثاء 02 اغسطس 2022 | 20:41

أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ موافقة الحكومة المعترف بها دوليا ومليشيات الحوثي تمديد فترة الهدنة الشهرين وذلك لفترة ثالثة .

وأوضح هانس غروندبرغ، المبعوث الأممي إلى اليمن، أن تمديد الهدنة يتضمن التزامًا من كافة الأطراف بتكثيف المفاوضات للتوصل إلى اتفاق هدنة موسع في أسرع وقت.

وفي بيان لمكتب المبعوث الأممي قال "يسعدني أن أعلن عن أنَّ الطرفين اتَّفَقَا على تمديد الهدنة بالشروط ذاتها لمدة شهرين إضافيين من 2أغسطس 2022 وحتى 2 اكتوبر 2022".

وفيما ثمن البيان موافقة الأطراف على هذا التمديد للهدنة وعلى استمرار انخراطها البنَّاء في تنفيذها والسعي نحو توسيعها، تعهد غروندبرغ بتكثيف الجهود للتوصل في أقرب وقت ممكن إلى اتفاق هدنة موسَّع.

وأشار إلى أنه تلقى تعليقات جوهرية حول مقترحه الجديد والموسع الذي يتيح المجال أمام التوصل إلى اتفاق على آلية صرف شفافة وفعّالة لسداد رواتب موظفي الخدمة المدنية والمتقاعدين المدنيين بشكل منتظم، وفتح الطرق في مدينه تعز ومحافظات أخرى، وتسيير المزيد من وجهات السفر من وإلى مطار صنعاء، وتوفير الوقود وانتظام تدفقه عبر موانئ الحديدة.

وشدد البيان على أهمية إحراز الأطراف تقدم حول فتح طرق في مدينة تعز اليمنية وفي محافظات أخرى لتسهيل حرية حركة ملايين اليمنيين من نساء ورجال وأطفال وتسهيل تدفق السلع أيضاً.

وأضاف "يستحق سكان تعز والمحافظات الأخرى أن تعود عليهم الهدنة بالمنفعة من كافة جوانبها"، في إشارة للحصار المفروض من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية و سوء الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية .

وأعرب البيان عن الامتنان للدعم المتضافر الذي يقدمه المجتمع الدولي خاصة دعم المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمَان، وأعضاء مجلس الأمن الدولي.

كما عبر عن أمله بالتعاون المستمر للأطراف للوفاء بالتزاماتها وتنفيذ جميع عناصر الهدنة والتفاوض بحسن نية للوصول إلى اتفاق هدنة موسَّع ولوضع اليمن على مسار السلام المستدام.

واليوم الثلاثاء، جدد مجلس القيادة الرئاسي التمسك بإلزام مليشيات الحوثي بتنفيذ تعهدات الهدنة بما في ذلك فتح الطرق الرئيسية في محافظة تعز، ودفع رواتب الموظفين من عائدات موانئ الحديدة وذلك في ردع الاتصالات الأممية والدولية الرامية لتمديد التهدئة.

أما مليشيات الحوثي فزعمت أن أبلغت الأمم المتحدة برؤية تتعلق بمسار الهدنة وصرف المرتبات وفتح مطار صنعاء وميناء الحديدة، إشارة إلى مقترح تعجيزي جديد قدمه الانقلابيون لعرقلة تمديد سريع للتهدئة وذلك بعد انهاء وفد عماني زيارته إلى العاصمة صنعاء.

ودخلت الهدنة حيز التنفيذ في الساعة (16:00بتوقيت جرينتش) الساعة 19:00 بتوقيت اليمن أول أيام شهر رمضان المبارك الموافق 2 إبريل/ من العام الجاري وتم تجديدها للمرة الثانية في 2 يونيو الماضي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق