أهمية الفحص الذاتي لسرطان الثدي.. استشاري تغذية لـ - بلدنا اليوم

بلدنا اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تاريخ النشر الثلاثاء 16 اغسطس 2022 | 14:47

كتبت- ياسمين أحمد

القيام بفحص دوري شامل للكشف عن الإصابة بسرطان الثدي أمر في غاية الأهمية، خاصة أنه ليس من أنواع السرطانات القاتلة، إذ يمكن الشفاء منه بصورة كاملة في حالة اكتشافه مبكرا والمتابعة وأخذ العلاج، لذلك تنوه وزارة الصحة من حين لآخر على أهمية إجراء فحص ذاتي للثدي شهريا، وخلال الأسطر التالية نوضح طريقة الفحص والأطعمة التي تساعد على الوقاية من المرض.

طريقة الفحص الذاتي عن سرطان الثدي

أولا عليك الاستلقاء على ظهرك ومن ثم ضعي وسادة أسفل كتفك الأيمن، وبباطن أصابعك الثلاثة الوسطى تحسسي الثدي الأيمن، واضغطي بطريقة دائرية وخفيفة دون رفع اليدين.

ابحثي عن أي تغيرات غريبة وغير طبيعية في الثدي، وكرري الخطوات السابقة للثدي الأيسر.

استشاري تكشف عن أطعمة مسببة للمرض

ولأن التغذية السليمة جزء لا يتجزأ من عوامل شفاء المصابين بالسرطانات بمختلف أنواعها، كذلك هناك أطعمة مسببة لسرطان الثدي بصورة أو بأخرى وفقا للدكتورة «أمال فتحي» استشاري أمراض الروماتيزم والمفاصل والعمود والفقري والتغذية، وقالت في تصريحات خاصة لـ «بلدنا اليوم»: «اللحوم المصنعة من أبرز الأطعمة المسببة للسرطان والتي تحتوي على نسبة عالية من الهرمونات بالإضافة لتناول السمن والنشويات والسكريات بكميات كبيرة، تساعد في الإصابة بسرطان الثدي وغيرها من السرطانات».

وتنصح استشاري التغذية بمجموعة من الأمور لتفادي الإصابة بسرطان الثدي وهي :«تناول الخضروات والفاكهة بكميات كبيرة خاصة في مرحلة التعافي لأنها تساعد على تنظيف الجسم من السموم فتقلل من نسبة الإصابة بالسرطانات، والابتعاد عن المشويات على الفحم والابتعاد عن المواد الحافظة، وتجنب الزيوت المهدرجة لأنها معدلة فتزود الإصابة بالسرطانات، والتقليل من السكر لأنه أثبتت الدراسات أن ارتفاع نسبة السكر في الدم من الأشياء التي تتغذى عليها الخلايا السرطانية، وأخيرا الراحة النفسية وممارسة الرياضة من الأمور المهمة للوقاية من المرض».

أخبار ذات صلة

0 تعليق